كلام في السياسة



تواصل معنا عبر الشبكات الإجتماعية

twitter   facebook   youtube   flicker   rss

  بحث

 
  
 

أكثر المقالات تفضيلا

المجد للشهداء
حاجتنا إلى فكر التنوير
سليانة تنزف...سليانة تستغيث
السلطات الثلاث و الفصل بينها
تعز، لن تصمت مرة أخرى
من ترضى عنه أمريكا لا خير يرجى منه
أجهزة الأمن تعتدي على صاحب تاكسي بالصفع ورفسه داخل سيارته أمام بوابة مجمع الإصدار الألي في صنعاء:
حرب توسعية بين الحوثي والاصلاح
مسيرة ووقفة إحتجاجية أمام السفارة السعودية بصنعاء
رفض الوصاية السعودية

أكثر المقالات قراءة

مصر | هكذا يري الإسرائيليون مبارك
السلطات الثلاث و الفصل بينها
النظام شبه الرئاسي
الأحزاب السياسية
النظام البرلماني
الدستور
النظام الرئاسي
مفهوم الدولة
تونس تريد علاء في التحرير
مصر | نص وثيقة المبادئ الحاكمة للدستور

 
 
 

هل هذا ما يأمركم به إيمانكم ؟

Tuesday 06 November 2012
 كتب : محمد الدويك    بواسطة: محمد الدويك   عدد مرات المشاهدة 759

تقول الآية :

( وأنفقوا من ما رزقناكم من قبل ان يأتي أحدكم الموت .. فيقول رب لولا أخرتني الى أجل قريب فأصدق وأكن من الصالحين )

كلمة أنفقوا هنا لها دلالتان : الاولى أنها عامة وغير محددة بطريق محدد للانفاق , الثانية أنها ليست مقصورة على الانفاق الإلزامي المتعلق بالزكاة , انما يتجاوزه بمرحلة أو بمراحل .

وحينما يأتي أحدنا الموت , وفقا للآية , فأول ما يتحسر عليه هو كنزه للمال وعدم افادة غيره به .. ورغبته في العودة الى الدنيا من أجل استدراك تلك العبادة أولا قبل أي عبادة أخرى .

دعونا نرى مجتمعنا :

- لا يخرج الزكاة التي هي أخت الصلاة والتي قرنهما القرآن بمتلازمة ثنائية في الكثير من الآيات " يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة "

- الكثير من الأسر تحوي أثرياء يملكون فائضا , بينما أقاربهم لا يجدون حد الكفاف .

- لا نعطي الاجير حقه الملائم .. وتلك تنطبق على الشركات والمحلات والمصانع التي يظلم فيها رجل الاعمال العاملين لديهم إما بمرتب تافه أو ظروف عمل غير آدمية .

- نتهرب من الضرائب ومن دفع المخالفات المستحقة للدولة .

- يجب أن ندرك أن تقدم أي دولة لا يقاس فقط بمعيار الديمقراطية , ولكن أيضا بوجود مجتمع مدني قوي .. جمعيات وهيئات وتجمعات أفراد غير هادفة للربح .. ترعى المتعلمين الفقراء وتزوج الفتيات غير القادرات وتبحث عن المرضى وتفك سجن المدينين بديون تافهة .

تحقق المساواة وتمنع الجريمة بقتل مصدرها , بالقضاء على الاحقاد والكراهية والفجوات الطبقية المستفزة .

أمريكا مثلا فيها جمعيات تقوم بجمع الطعام الفائض من الفنادق والمحلات الكبرى وتعيد تعقيمه وتغليفه بشكل جيد وتقدمه لكل محتاج .. يقولون أنه لا يجوز أن يجوع مواطن أمريكي أو غير أمريكي ولكن مقيم معنا على ذات الارض .

لاحظ ما يحدث من سفة وتبذير في دول الخليج , واسأل نفسك هل نحن مسلمون لمجرد الاسماء أو الازياء أو بعض الشعائر .. أم أن هذا كله لن يغنينا من الندم وقت الموت كما قالت الاية .

في السبعينات نشرت جماعة الاخوان الحجاب , وفي التسعينات نشرت السلفية اللحية .. ولكنهما عجزا عن نشر الاسلام ذاته .

سجلات المحاكم الشرعية في مصر في القرن التاسع عشر , تؤكد أن حد السرقة كان لا يطبق إلا نادرا , ربما حالة واحدة أو عدة حالات في السنة , وهنا ندرك الفرق بين الفقه كدراسة أصولية نظرية وبين الفقه كتطبيق واقعي وعملي .

لو كان حد السرقة لم يطبق الا على حالة واحدة في العام أو مرة واحدة كل عدة أعوام , فإطعام الفقير ونهضة المجتمع تحتاج الى العمل كل يوم , بل كل ساعة .

انا أريد تطبيق الشريعة كل يوم , أما هم فيريدون تطبيقها مرة كل عدة أعوام .

( قل بئسما يأمركم به إيمانكم .. إن كنتم مؤمنين ! ) 

 
 
عن الكاتب: مسئول قسم الدعوة والنشر . دعوة الاحياء الاسلامي باحث في العلوم الاجتماعية . دار الفكر الاسلامي باحث في الدكتوراة . قسم القانون الخاص . جامعة القاهرة كاتب في منتدى مصر المدنية . بقيادة الفيلسوف مراد وهبة صحفي ومدون
تقييم المقال:
 
تعليقات (0 )
 
 
أضف تعليق
يجب عليك تسجيل الدخول أولا لكتابة تعليق
مشاركتك بالتعليق تعني أنك قد قرأت سياسة النشر و تتحمل المسئولية الأدبية و القانونية لتعليقك.  سياسة النشر
 
 
 

مقالات متعلقة

 

أحدث المقالات

ليبيا المعركة الأخيرة
مصر | المبادئ الحاكمة للدستور و القوي الإسلامية
الدرس الأخير
الدستور
الأحزاب السياسية
النظام شبه الرئاسي
مصر | محاكمة القرن
مصر | هكذا يري الإسرائيليون مبارك
مصر | أيها الرئيس السابق كن رجلا
سوريا | صمتنا يقتلنا
ضغطة زر
السلطات الثلاث و الفصل بينها
النظام الرئاسي
النظام البرلماني
مفهوم الدولة

 
الباجي قائد السبسي رئيسا لتونس
الجولة الثانية من انتخابات الرئاسة التونسية (تقرير 2)
الجولة الثانية من انتخابات الرئاسة التونسية (تقرير 1)
حوار مع اخواني
هل سيصمد السيسي؟
شهيد الحريه"جيفارا"
"الاخوان" فى ملفات "عمر سليمان"
كل الطرق تؤدى باالسيسى الى رئاسة الجمهوريه
كذبة المؤتمر من اجل الجمهورية
رفض الوصاية السعودية